القوات العربيّة المسلّحة الموحّدة

العراق يحارب داعش…. سوريا تحارب داعش…. لبنان يحارب داعش…. الأردن تحارب داعش…. الإمارات تحارب داعش…. ليبيا تحارب داعش… مصر تحارب داعش…. لقد حان الوقت أن نقول العرب يحاربون داعش

حان الوقت لإنشاء قوّة عربيّة موحّدة لمحاربة الإرهاب في جميع أنحاء الوطن العربي بدون استثناء.  هذا الإرهاب الأسود الّذي يتمثّل في وجود داعش و”أخواتها” لا يمكن القضاء عليه إلا بتضافر جهود الدول العربيّة من المحيط إلى الخليج.  ذلك أنّ داعش وأضرابها لا يفرّقون بين العماني والمغربي وما بينهما، فجميعهم مستهدفون بلا استثناء، وعلى الجميع أن يتحمّلوا مسؤوليّاتهم في مواجهة هذا الخطر الإرهابي على محمل الجد.  هذا الخطر الإرهابي الّذي يتهدّد وجود الأمّة العربيّة ويتهدّد الدين الإسلامي الحنيف ويهدف إلى تمزيق الدول العربيّة وتحويلها إلى دويلات متناحرة تجب مواجهته بتوحيد الصفوف ونبذ الخلافات والتحالف القوي الفعّال لتجميع الطاقات العربيّة وتوجيهها نحو اجتثات هذا الخطر المحدق من جذوره

لم تتدخّل القوّات المسلّحة المصريّة في العراق وسوريا لمحاربة داعش احترامًا لسيادة كل دولة عربيّة داخل حدودها.  أمّا الآن وقد أيقظت داعش المارد المصري بذبحها واحد وعشرين مواطنًا مصريًّا في ليبيا وما نتج عن ذلك العمل الخسيس الجبان من ردٍّ مصري مباشر ومركّز بضرب بعض مواقع داعش فوق الأراضي الليبيّة، فقد بدا واضحًا أنّ الخطر الإرهابي يهدّد الجميع بدون أيّ اعتبار للحدود الفاصلة بين دولة عربيّة وأخرى.  بسبب هذا التهديد الجامع الشامل يجب أن تنهار الحدود بين الدول العربيّة حينما يتعلّق الأمر بمحاربة داعش وأخواتها في المنطقة العربيّة

منذر زمّو
2015/02/16
القاهرة / مصر

Hope is the stuff from which life is made!

Advertisements

About Alcanaanite

Monzer Zimmo, a Palestinian-Canadian living and working in Ottawa, Canada. Monzer is an advocate of resolving the Palestinian-Israeli conflict through the peaceful creation of a bi-national-democratic state on all the territory of historic Palestine, where Christians, Jews, Muslims, and others live together as equal citizens; be and feel safe, secure, and at home.
This entry was posted in Arab Awakening, Egypt. Bookmark the permalink.

2 Responses to القوات العربيّة المسلّحة الموحّدة

  1. chris says:

    I and many are all for that Monzer. Emotions aside, one cannot fight Daesh and support Al-Nusra, a UN recognized terror organization. ISIS/IL is not the only dark terror that has befallen the Arabs, particularly Iraq, Syria and now Egypt. The small monarch of Jordan, supports al-Nusra, so does KSA and Qatar, because the US considers it ‘moderate’, while the UN considers it a terror org. Which it is! As a Syrian, such calls cannot be credible until all Arabs unite to put an end to the double standards with regard to Syria imposed on them by their masters in Washington.

    • Alcanaanite says:

      ISIL is the main address, for the time being, but fighting terror can only be genuine when it is directed to all its “sisters” that carry the same thoughts, principles, and objectives; especially the ultimate objective of establishing the so-called Islamic Caliphate.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s